محلية

الساري: حركة الجهاد والبناء استقلت بشكل نهائي

   
400 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   28/09/2017 2:01 مساءا

 

(وطن نيوز) –بغداد

 

أكد الأمين العام لحركة الجهاد والبناء حسن الساري بان الحركة حسمت أمرها النهائي باستقلالها من تيار شهيد المحراب.

 

 

وقال الساري في بيان تلقت (وطن نيوز) نسخة منه انه" بخصوص وضع الحركة اليوم، وبعد ما مرت به من أحداث كبيرة ، وكيفية تعاملنا مع وتيرة الاحداث تلك، حيث كانت الحكمة والروية رائدنا في خضم تلك الاحداث والمتغيرات التي ألمت بصفوف ( تيار شهيد المحراب)، حيث لم ندخر وسعاً أو جهداً في سبيل حلحلة وتيرة المعضلة التي حلت بأرجائنا واعتماد المنهجية العقلائية في التعاطي مع تلك الاحداث الجسام من اجل الحفاظ على وحدة وكيان الحركة وبقاءها.

 

واضاف ان" الجميع يعلم أننا وفي خلال ذلك الخضم وفي غضون المعترك العسير الذي مررنا به كنا قد استمعنا لجميع الآراء بكل إحترام، وبسطنا الطاولة لخوض مشاورات مكثفة مع الاخوة في شورى الحركة ومع الاخوة الاخرين".

 

واشار الى انه" ايمانا منا بحرية الرأي واحتراما لرغبة إخواننا في الحركة ممن لديهم تحفظ على قرار الاستقلال فقد اعطينا الوقت الازم و الكافي لحسم امرهم . وبعدها توكلنا على الله ومضينا مع الاخوة في شورى الحركة بحسم القرار الأسلم للحركة والانجع وهو الاستقلال الذي إرتأى الاخوة في شورى الحركة بانه يحفظ هيبه الحركة ويسهم في ديمومة عملها وبقاءها لتواصل مسيرها .

 

وبين" من خلال ذلك فإن من الواضح اننا لم نعمل وفق رأينا، بل اشركنا جميع الاخوة المعنيين بالامر وذلك خلال الاجتماعات التي عقدت لمناقشة الموضوع، كما إستأنسنا واستمعنا للكثير من الآراء الاخرى، ولم نكتف بهذا القدر حتى أنه كانت لدينا جلسة مع سماحة السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة وأجرينا معه حواراً مطولاً تم تدارس كل الامور الخاصة بشأن الحركة معه ووضعها المستقبلي، حيث كان سماحته متفهماً ومقدراً لوضع الحركة الخاص في موضوع الاستقلال .

 

ولفت الى انه"  إننا وبعد إعلان قرار الاستقلال المتخذ من قبل شورى الحركة قد حسمنا امرنا النهائي وعليه يجب على جميع كوادر حركة الجهاد والبناء الالتزام بقرار الاستقلال والتهيؤ لمرحلة عمل جديدة تتطلب منا الكثير من العمل الدأوب والتفاني في العطاء ووضع خطط عمل رصينة ودقيقة لتسيير طبيعة عملنا المقبل، وضرورة تدارس جميع التحديات الجسام التي تواجه الحركة".

 

وتابع" ينبغي علينا أن نكون على قدر كبير من المسؤولية، وضرورة التحلي بحجم هائل من الصبر والثبات بغية مواجهة التحديات والصعاب الراهنة. انتهى س.ج




3:45