عربي ودولي

ألمانيا تعترف بتحملها المسؤولية التاريخية عن جرائم قواتها بحصار لينينغراد

وطن نيوز-دولي

ذكرت وزارة الخارجية الألمانية، على موقعها الإلكتروني، أن ألمانيا تتحمل كامل المسؤولية التاريخية عن الجرائم التي ارتكبتها القوات الألمانية خلال حصار لينينغراد.وجاء في بيان الوزارة: “تدعو ألمانيا للحفاظ على ذكرى أهوال جرائم الحرب التي ارتكبت في الحرب العالمية الثانية وتعترف بمسؤوليتها التاريخية عن الجرائم التي ارتكبها الفيرماخت الألماني في لينينغراد. وكدليل على المصالحة والتذكر، تقدم الحكومة الفيدرالية الدعم المالي لتحديث المستشفى في بطرسبورغ. ويتلقى العديد من الناجين من الحصار العلاج هناك. وبالإضافة إلى ذلك، تعمل ألمانيا على تسهيل تنظيم لقاءات بين ممثلي الشباب والناجين من الحصار في بطرسبورغ. وتؤكد وزارة الخارجية أنه يجب الحفاظ على ذكرى الحصار ونقلها إلى الأجيال الشابة. وأضاف البيان أن “ألمانيا تلتزم بمسؤوليتها التاريخية وتواصل تنفيذ مثل هذه الإجراءات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى