Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
عربي ودولي

بيبسي في مصر تتخذ قرارا مفاجئا

تعاني شركة بيبسي للمشروبات الغازية من أزمات كبيرة في مصر بداية من حملة المقاطعة الشرسة من قبل عشرات ملايين المصريين وصولا لتوقف إنتاج ثاني أكسيد الكربون بشركة أبوقير للأسمدة.
وأقرت شركة بيبسي مصر للمشروبات الغازية، خصومات بنحو 25 جنيها على كل كرتونة أو لفة من عبوات مشروبات بيبسي والمنتجات التي تتبع الشركة، وفق تجار في السوق المصري.
ومنحت شركة بيبسي مصر التجار خصومات جديدة بنحو 25 جنيها على عبوات اللتر ونصف و2.5 لتر.
وأبلغت شركة المشروبات الغازية المنتجة لعبوات سفن آب وميرندا وتوزع ليبتون آيس تي، التجار بمنحهم خصومات 5 جنيهات على كرتونة عبوات مياه أكوافينا وخصم 3 جنيهات على كل لفة من مشروب ستنج و15 جنيها خصم على سيتنج العبوات البلاستيك.
وقالت الشركة إن ثاني أكسيد الكربون يستخدم من الدرجة الغذائية في تطبيقات تجهيز الأغذية مثل التبريد والتجميد والتعبئة في الغلاف الجوي المعدل والنقل البارد، بالإضافة إلى صناعات المشروبات الغازية.
وأشارت الشركة إلى أن توقف إنتاج غاز ثاني أكسيد الكربون كمنتج ثانوي في مصانع شركة أبوقير للأسمدة جاء وفقا لقرار الشركة الصادر في 4 يونيو 2024 بتوقفها عن العمل.
وأوضحت أن الأمر ترتب عليه توقف جميع خطوط إنتاج الشركة بما فيهم مصنع الإنتاج رقم 2 الخاص بإنتاج الأسمدة والذي يقوم بإنتاج غاز ثاني أكسيد الكربون.
ولفتت إلى أن توقف إنتاج ثاني أكسيد الكربون للصناعات الغذائية سيتسبب بفشل عمليات التبريد اللازمة للصناعات الغذائية المجمدة مما سيتسبب في خسائر فادحة لتلك الصناعة.
وتعاني شركة بيبسي من حملات مقاطعة عنيفة في مصر والدول العربية على خلفية منشأها الأجنبي وعلاقتها بإسرائيل.
ورفعت الشركة أسعار المشروبات الغازية بقوة منذ بداية العام.
وفي 11 أبريل 2024، ذكر تجار في السوق المحلية أن شركة بيبسي أقرت زيادة كبيرة على أسعار العبوات الكبرى، اللترات، رغم رفعها مطلع العام الحالي.
ولفت التجار إلى أن الزيادة الجديدة في أسعار مشروبات بيبسي ستؤدي لزيادة حملات المقاطعة من التجار هذه المرة، وعزوفهم عن شراء منتجات الشركة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى