الرياضة والفن

تايلور سويفت تهدد مصير فريق أوروبي

وطن نيوز-رياضة

قالت تقارير صحفية إن جولة نجمة البوب الأمريكية “تايلور سويفت” في أوروبا، ربما تكون بين أسباب هبوط نادي أولمبيك ليون العريق إلى الدرجة الثانية.
بطل فرنسا سبع مرات، و الذي يضم نجمي الدوري الإنجليزي الممتاز السابقين ألكسندر لاكازيت و ديان لوفرين في صفوفه، انتصر بواحدة فقط من أول 13 مباراة في الدوري، و يحتل حاليا قاع الجدول في دوري الفرنسي، وبالتالي قد يضطر إلى لعب موقعة فاصلة محتملة في ملعبه “غروباما”.
وتلك المباراة قد تتزامن موعد حفل النجمة الأميركية، مما يعني أن الفريق لن يتمكن من اللعب على أرضه في تلك المباراة، باعتبار أن الحدث الغنائي سيقام على نفس الاستاد وفقا لاتفاق مسبق.
وستغني سويفت في ليون يومي 2 و3 يونيو، علما أن جميع التذاكر نفدت، ولم يعد هناك أي مجال لتغيير مكان الحفل أو تأجيل موعده.
وقد يضطر ليون إلى لعب مباراة فاصلة تحدد مصيره في 2 يونيو أو 3 يونيو، مما يعني أن عليه أن ينقل المباراة إلى ملعب آخر بعيدا عن جماهيره.
ويعد ليون من أكثر الفرق شعبية في فرنسا، رغم أنه لم يفز ببطولة الدوري المحلي منذ عام 2008.
تجدر الإشارة إلى أن مجلة “تايم” الأميركية كانت قد اختارت سويفت شخصية العام 2023، بعدما شكلت جولة حفلاتها “حدثا استثنائيا” في الصناعة الموسيقية.
المصدر:”وسائل إعلام”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى