اخبـار العراق

“حارق القرآن” مخاطبا المحكمة: إذا كان بإمكانكم تسليمي للعراق فافعلوا

أثارت تصريحات المتطرف الذ يحمل الجنسية العراقية “سلوان موميكا” الجدل في السويد وخارجها، اليوم الخميس، والتي أعلن فيها تحديه لقرار المحكمة السويدية القاضي بترحيله خارج البلاد.وقال موميكا، الذي قام العام الماضي بإحراق نسخ من المصحف ما أثار جدلا واسعا، في منشور على منصة “إكس” أنه سيظل في السويد رغم قرار الترحيل، متحديا مصلحة الهجرة السويدية والمحكمة”.وقال في التعليق: “أنا باق في السويد رغم أنفكم جميعا، وأتحدى مصلحة الهجرة السويدية والمحكمة”، مضيفا: “إذا كان بإمكانكم تسليمي للعراق فافعلوا ذلك، وإلا أعتبر كل تصريحاتكم وقراراتكم فارغة ولا معنى لها”.تأتي هذه التصريحات بعد قرار محكمة الهجرة في ستوكهولم بتأييد قرار مصلحة الهجرة بضرورة ترحيله، بناء على معلومات غير صحيحة قدمها في طلب الإقامة، حيث كانت المصلحة قد ألغت تصريح إقامته في تشرين الاول الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى